الأخبار
الرئيسية / مؤتمرات وندوات / مركز الحكمة للحوار يستضيف معهد بحث السلام النرويجي ومركز دراسات الإسلام والشرق الأوسط في النجف الاشرف

مركز الحكمة للحوار يستضيف معهد بحث السلام النرويجي ومركز دراسات الإسلام والشرق الأوسط في النجف الاشرف

بريو في العتبةالنجف الاشرف 19/1/2016

بناءاً على دعوة مركز الحكمة للحوار والتعاون لمعهد بحث السلام النرويجي ومركز دراسات الإسلام والشرق الأوسط، زار وفدا المركزين النجف الاشرف وقد ضم الوفد النرويجي كل من الدكتور كريستيان بيرغ هاربفكين رئيس المعهد، وقس اوسلو الدكتور تروند باكيفيج، والدكتور غريغ وريريجبيرغ، ومن واشنطن الدكتور احمد الايرواني رئيس مركز.

وقد نظم لهما المركز برنامجاً تضمن عدة ندوات وزيارة مراكز علمية ومؤسسات ثقافية وشخصيات مهمة، ومن ابرز اللقاءات حسب تاريخ لقاءاتهم، اولا: زيارة مكتب المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم واللقاء بالسيد المرجع، ثانيا: زيارة العتبة العلوية ولقاء الأمين العام، ثالثا: جولة في سوق الحويش، رابعاً: حضور ندوة ( بناء السلام في العراق الواقع والتحديات) في مركز الحكمة للحوار والتعاون بحضور نخب منوعة من اكاديمين وسياسيين وباحثين وغيرهم، خامساً: زيارة مدرسة دار الحكمة الحوزوية، سادسا: 06زيارة جامعة الكوفة ولقاء رئيسها، ثم اللقاء محاضرة في كلية الفقه وبعدها كلية الآداب، سابعاً: زيارة مؤسسة اليتيم الخيرية ولقاء رئيسها، ثامناً: جولة على شط الكوفة، تاسعا: حضور ندوة ( مشروع الحوار الإنساني الواقع وآفاق المستقبل) في مركز الحكمة للحوار والتعاون بحضور نخبة من أساتذة وفضلاء الحوزة العلمية، عاشراً: جلسة خاصة تم فيها مناقشة واقع الزيارة والمشاريع المستقبلية.

وفيما يذكر ان هذه الزيارة تأتي بعد سلسلة من اللقاءات مع المؤسستين للتداول في عملية بناء السلام في العراق من خلال عقد عدة ندوات شارك فيها ممثلون عن مكونات الشعب العراقي كانت الأولى قبل ثلاث سنوات، وتمثل هذه الزيارة اللقاء الرابع لتعطي انطباعاً خاصاً عن النجف الاشرف ودورها في التعايش السلمي”.

ويأتي هذا الجهد في سياق سعي المركز لبناء علاقات مع شخصيات فكرية وعلمية ومؤسسات مختصة من اجل بناء علاقات طيبة مع الاخرين والتواصل معهم للوصول الى المشتركات الانسانية التي يمكن ان تكون مصدر وحدة وتعايش بين ابناء البشر.06 ‫‬ 010 DSC_8619
7I6A1783 7I6A1796 1f78bfml 1jsm250d 7I6A1782

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *